Menu

نوقشت في كلية التربية للعلوم الانسانية قسم العلوم التربوية والنفسية اطروحة الدكتوراه للباحث (عمر كاظم علي احمد الدوري) ، الموسومة (الصمت التنظيمي وعلاقته بالالتزام الوظيفي والعوامل الخمسة الكبرى لدى تدريسي الجامعة).هدفت الاطروحة الى بيان ان المهنة تعد بالنسبة للفرد مصدرا أساسيا لبناء ثقته بنفسه، ولتحقيق فخره بهويته من خلال ما يؤديه من اعمال وما ينجزه من اداءات متميزة. فعن طريق تلك المهن يبني الفرد شبكات متباينة من العلاقات الاجتماعية التي يتوقف عليها تطوير هويته المهنية، اذ يشعر اثناء مزاولته لها بالمتعة والارتياح النفسي، لاسيما وان كانت تلك المهنة متلائمة مع توقعاته وطموحاته منذ مراحل السابقة من حياته.لكن لوحظ في الوقت الراهن ظهور مشكلات وقضايا عدة تجعل اغلب الموظفين بصورة عامة، وتدريسي الجامعة بصورة خاصة يميلون الى التزام بالصمت ولعل السبب يعود في ذلك الى عدم تقبل مؤسساتهم لأي معارضة حتى وان كانت شرعية. حيث تعدها تهديدا لوجودها ومصالحها هذا من جهة ومن جهة اخرى قناعة هؤلاء الافراد بانه لا توجد هناك امكانية لتغيير الاوضاع التنظيمية القائمة والغير مرغوب فيها ورفض الادارة لاتخاذ أي اجراء لتصحيحها.
ولقد توصلت الاطروحة الى مجموعة من النتائج اهمها :
1- تتمتع عينة البحث بمستوى متوسط من الصمت التنظيمي.
2- ليس هنالك تأثير للنوع في ارتفاع مستوى الصمت التنظيمي، بينما كان هنالك تأثير لمتغير سنوات الخدمة في ذلك الارتفاع ولصالح مدة الخدمة (1 - 10).
3- ان لمجال الولاء إثر كبير على ارتفاع الصمت الوظيفي لدى تدريسي الجامعة مقارنة بالمجالات الأخرى.
4- تتمتع عينة البحث بمستوى مرتفع من الالتزام الوظيفي.
5- ليس هنالك تأثير للنوع ومدة سنوات الخدمة في ارتفاع مستوى الالتزام الوظيفي لدى تدريسي الجامعة.

PHOTO-2021-06-10-17-04-47 5c74f

PHOTO-2021-06-10-17-04-47 1 d5581

Go to top